بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

الأرض المناسبة :

تجود زراعة الفول السوداني في الأراضي الرملية والصفراء الخفيفة جيدة الصرف ولا تنجح زراعته في الأرضي رديئة الصرف حيث يسبب ذلك تغير لون الثمار وتعرضها للإصابة بالأمراض الفطرية والأعفان مما يؤدي إلى انخفاض كمية المحصول الناتج، كم لا تنجح زراعته في الأرضي الطينية أو الثقيلة بسبب شدة تماسكها وعدم اكتمال نضج القرون وتغير لونها.

التلقيح البكتيري للفول السوداني :

تقوم بكتيريا العقد الجذرية للفول السوداني بتثبيت آزوت الهواء الجوي وإمداد النباتات بعظم إحتياجاتها من هذا العنصر الهام، وقد أثبتت نتائج العديد من البحوث التطبيقية أن معاملة تقاوي الفول السوداني بالعقدين عند زراعتها يعمل على خفض وتقليل المعدلات السمادية الآزوتية للمحصول وتعمل على تحسين نوعيته وزيادة محتوى البذور من البروتين بالإضافة إلى زيادة مستويات الخصوبة في التربة وبالتالي استفادة المحصول التالي لذلك فإن معاملة التقاوي عند زراعتها بالعقدين يعتبر من المعاملات الزراعية الهامة للمحصول.

خطوات معاملة التقاوي بالعقدين عند الزراعة:

  1. يتم تحضير الصمغ العربي وذلك بإذابة حوالي 50 جرام من الصمغ العربي في حوالي 2 كوب ماء على البارد.
  2. يرش محلول الصمغ العربي على تقاوي الفول السوداني بعد وضعها على فرشة من المشمع في مكان ظليل وتقلب التقاوي ليكون سطحها مبلل.
  3. ينثر العقدين على التقاوي المنداة بمحلول الصمغ العربي وتقلب جيداً لتوزيع العقدين على سطح التقاوي، ثم يتم فرش التقاوي على المشمع وتترك لتجف ثم تتم الزراعة مباشرة ويكون الري عقب الزراعة مباشرة.
  4. في حالة معاملة التقاوي بالمطهرات الفطرية ، يمكن معاملة التقاوي بالعقدين بعد معاملتها بالمطهر الفطري لمدة 48 ساعة وقبل الزراعة مباشرة وتتم إضافة العقدين للتقاوي كما سبق بيانه، ويجب مراعاة أن في هذه الحالة تضاعف كمية العقدين المستخدمة، ففي الأراضي الرملية القديمة يضاف 3 كيس وفي الأراضي الجديدة يضاف 4 كيس لتقاوي االفدان من العقدين.

شروط نجاح التلقيح بالعقدين:

  1. يستخدم العقدين الخاص بالفول السوداني.
  2. مدة صلاحية استخدام العقدين ثلاثة شهور من تاريخ الإنتاج.
  3. يتم التلقيح بمعدل 2 – 3 كيس لقاح / فدان خاصة في الأراضي الجديدة حديثة الإستصلاح.
  4. تتم عملية خلط التقاوي بالعقدين في مكان ظليل بعيداً عن أشعة الشمس.
  5. يراعى في نقل وتخزين العقدين في استخدامه عدم تعرضه للشمس المباشرة وعدم التعرض للحرارة والمبيدات.

الأسمدة العضوية:

يضاف السماد البلدي بمعدل 20 متر مكعب للفدان أو إضافة 4 طن من سماد الكومبوست للفدان وذلك قبل إعداد الأرض للزراعة.

الجبس الزراعي وإنتاجيه الفول السوداني:

أثبتت الدراسات والبحوث الحديثة أن الجبس الزراعي يلعب دوراً هاماً في إنتاج محصول الفول السوداني ذو الخواص الجيدة من حيث امتلاء القرون وكبر حجم البذور حيث أن الجبس الزراعي يعتر مصدر لعنصر الكالسيوم والمسئول عن جودة وصلابة القرون ويستخدم الجبس الزراعي بمعدل نصف طن للفدان وذلك عند بداية التزهير أي بعد 35 – 40 يوم من الزراعة على أن يضاف أسفل النباتات مباشرة ليكون موجود في مناطق تكوين القرون.

ويجب الأخذ في الإعتبار عند إضافة الجبس الاهتمام بالتسميد البوتاسي حيث أن زيادة عنصر الكالسيوم في الأراضي يؤثر على امتصاص البوتاسيوم.

الأسمدة المعدنية:

أولاً: في الأراضي القديمة:

التسميد الفوسفاتي:
يضاف سماد السوبر فوسفات بمعدل 200 كيلوجرام للفدان تضاف أثناء خدمة الأرض.

التسميد البوتاسي:
يضاق سماد سلفات البوتاسيوم (48 % بو2ا) بمعدل 50 كيلو جرام للفدان وذلك قبل إعداد الأرض للزراعة وفي حالة إضافة الجبس الزراعي تزداد كمية سلفات البوتاسيوم إلى 100 كيلوجرام للفدان.

التسميد الأزوتي:
يحتاج الفول السوداني إلى 30 وحدة أزوت للفدان من الأسمدة الأزوتية تقسم على دفعتين الأولى عند الزراعة والثانية بعد 30 يوم من الدفعة الأولى وفي حالة نجاح التلقيح البكتيري يكتفي بنصف الكمية. أما في الأراضي الفقيرة يضاف 45 وحدة أزوت للفدان على أن تضاف هذه الكمية على عدة دفعات من 3 – 4 دفعات تحت ظروف الرى بالغمر، وتضاف على 6 دفعات تحت نظام الرى بالرش حتى عمر 50 يوم من الزراعة.

ثانيا: في الأراضي الجديدة:

يراعى عند إضافة الأسمدة المعدنية في هذا النوع من الأراضي تجزئة الكميات المضافة من السماد على عدة دفعات حتى تتاح الفرصة للنباتات للإستفادة من هذه الأسمدة والجدول التالي يوضح التوصيات السمادية في هذه الأراضي:

جدول يوضح التوصيات السمادية الفول السوداني في الأراضي الجديدة حديثة الاستصلاح

التسميد بنترات الكالسيوم:
يفضل إضافة شيكارتين نترات الكالسيوم (100 كيلوجرام) للفدان وذلك في فترة التزهير وتكوين القرون وذلك لحاجة النباتات لعنصر الكالسيوم الذي يؤدي إلى إنتاج الفول السوداني ممتلئ القرون وذو مواصفات تصديرية جيدة.

تسميد الفول السودانى بالعناصر الصغرى:
يضاف عناصر الحديد والزنك والمنجنيز بنسبة (1 : 1.5 : 1) رشاً على النباتات أما على صورة كبريتات بمعدل 3 جرام/لتر ماء أو على صورة مخلبية بمعدل 0.5 جرام/لتر ماء وترش النباتات مرتين، الأولى بعد شهر من الزراعة والثانية بعد 50 يوم من الزراعة على أن يكون الرش بعد الظهر ويحتاج الفدان إلى 300 لتر ماء في الرشة الأولى، 400 لتر ماء في الرشة الثانية ويفضل الرش في الصباح الباكر أو عند الغروب. كما يوصى باستخدام عنصري النحاس والمولبيدنيم بتركيز ملليجرام/لتر لأهميته في تنشيط العقد الجذرية. ولضمان امتصاص العناصر المغذية الدقيقة يجب إضافة مادة الترايتون لمحاليل الرش بمعدل واحد في الألف.

  • Currently 564/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
208 تصويتات / 5858 مشاهدة
نشرت فى 2 فبراير 2009 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

جارى التحميل

عدد زيارات الموقع

16,031,833

الشعاب المرجانية