بوابة أراضينا للزراعة و الإنتاج الحيوانى

يعتبر تحميل محصول فول الصويا والسمسم والمانج بين والخيار والطماطم على القصب الغرس الربيعي أو الخلفة الثالثة أحد طرق الاستغلال الأمثل للأرض لتحقيق عائد نقدي مجزى للمزارع من المحاصيل المحملة بجانب محصول قصب السكر.

وفيما يلي أهم ما يجب مراعاته عند التحميل على القصب الربيعي للحصول على أعلى وأجود محصول.

  1. يجب الانتهاء من زراعة القصب الغرس الربيعي في الفترة من منتصف فبراير إلى منتصف أبريل.
  2. يزرع المحصول المحمل على ريه زراعة القصب بعد وصول الأرض إلى حالة الاستحراث.
  3. يجب الانتهاء من إضافة الأسمدة المقررة للقصب في بداية شهر يوليو.

أهم المحاصيل التي تم تحميلها بنجاح على القصب الغرس الربيعي وكان لها تأثير إيجابي وتحقق ربح مجزى للمزارع هي فول الصويا ، السمسم ،العدس الصيفي (مانج بين) ، الطماطم ، الخيار.

( أولا ) تحميل فول الصويا

فول الصويا / قصب ربيعي تحميل فول الصويا على القصب الغرس الربيعي أو الخلفة الثالثة يحقق عائد مجزى للمزارع.

ميعاد وطريقة الزراعة :

بعد زراعة القصب ووصول التربة إلى درجة الاستحراث في شهري مارس وأبريل يتم زراعة بذور فول الصويا السابق معاملتها بالعقدين سرسبة علي قمة خطوط القصب ( منتصف المسافة بين خطى القصب ) بعد فجها على عمق 5سم تقريبا او زراعة فول الصويا في صفين على ظهر المصطبة تبعد عن بعضها 30سم و 20سم بين الجور مع وضع 3-4 بذور بالجورة ويتم ترديم البذور بالتربة الرطبة مع الضغط الخفيف بحيث يكون سمك الغطاء فوق البذور من 3-5سم.

الأصناف وكمية التقاوي :

يوصى باستعمال 25كجم/فدان من الأصناف التي يوصى باستخدامها قسم بحوث المحاصيل البقولية وهى ( جيزة 21 – جيزة 111 – جيزة 82 – جيزة 83 – جميزة 35 ) على أن تعامل التقاوي بالعقدين وقت الزراعة.

معاملة تقاوي فول الصويا بالعقدين :

  1. تذاب 3 ملاعق كبيرة من السكر في كوب ونصف ماء بارد.
  2. تخلط محتويات كيس العقدين (200جم/فدان) مع المحلول السكري.
  3. تخلط تقاوي الفدان جيدا بمخلوط العقدين والسكر على فرشة نظيفة من البلاستيك في مكان مظلل وبعد ذلك تترك التقاوي لتجف لمدة 1/3 ساعة.
  4. تزرع التقاوي بعد ذلك مباشرة في الأرض الرطبة ( المستحرثة ).

الـري :

يتم الري على الحامي ( تجريه سريعة ) للمحصولين وذلك بعد زراعة فول الصويا بحوالي 5-7 يوم أو حسب رطوبة التربة ثم يتم الري للمحصولين حسب الحاجة كل 15يوم.

الخف :

يتم خف نباتات فول الصويا على مسافة 5سم بين النباتات في حالة الزراعة سرسبه او الخف على نباتين بالجورة في حالة الزراعة في جور وذلك بعد 15-18 يوم من الزراعة.

التسميد :

يتم تسميد القصب طبقا للتوصيات الفنية بالأسمدة الفوسفاتية والبوتاسية والآزوتية مع مراعاة إضافة السماد المقرر لفول الصويا في حالة عدم تكوين العقد البكتيرية.

  • يضاف السماد الفوسفاتي بمعدل 100كجم سوبر فوسفات الكالسيوم 15% فو2أ5 تضاف عند تجهيز الأرض للزراعة .
  • تضاف جرعة تنشيطية من السماد الآزوتي مقدارها 15كجم ازوت للفدان عند الزراعة أمام ريه التجرية (ريه المحاياه) لتنشيط إنبات المحصولين وتنشيط تكوين العقد البكتيرية لفول الصويا أما في حالة عدم تكوين العقد البكتيرية الفعالة بالأراضي القديمة فتضاف كمية 40كجم ازوت أخرى على دفعتين متساويتين قبل الريتين التاليتين.
  • ينصح بإضافة 50كجم سلفات بوتاسيوم للفدان أمام الرية الثانية أو الثالثة.
  • ويجب الانتهاء من إضافة الأسمدة المقررة للقصب مع بداية شهر يوليو.

نضج وحصاد فول الصويا :

تبدأ عملية الحصاد بعد نضج 95% من القرون وتحولها إلى اللون البني الفاتح ويكون ذلك عادة بعد 120-130 يوم من الزراعة ويتم الحصاد أما بتقليع النباتات أو قطعها بالمناجل من فوق سطح الأرض مباشرة وينقل المحصول إلى الجرن على شكل حزم في نفس اليوم ويرص في مراود لضمان التهوية مع التقليب كل يومين ثم يدرس بعد تمام الجفاف بماكينة و يتم إزالة الحشائش وبقايا فول الصويا والترديم حول نباتات القصب لتشجيع تكوين الخلفات ثم الري .

( ثانيا ) تحميل السمسم

تحميل السمسم على القصب يساعد على زيادة دخل المزارع مع توزيع العائد النقدي على مدار العام.

ميعاد وطريقة الزراعة :

يزرع السمسم بعد حوالي أسبوع من ريه الزراعة للقصب الغرس والرية الأولي للخلفة الثالثة في صفين على ظهر خطوط القصب وعلى مسافة 30سم بين الصفوف فى جور على أبعاد 20-25سم بين الجور.

الأصـناف :

شندويل 3 – توشكي 1 – جيزة 32.

معدل التقاوي :

يوصى باستعمال 2كجم/فدان من الأصناف عديمة التفريع التي يوصى بها قسم بحوث المحاصيل الزيتية .

الخف :

تخف نباتات السمسم على نباتين بالجورة.

التسميد :

يتم تسميد القصب طبقا للتوصيات الفنية لمعهد بحوث المحاصيل السكرية بالأسمدة الفوسفاتية والبوتاسية والآزوتية.

التسميد الآزوتي :

إضافة السماد الآزوتي المقرر للسمسم بمعدل 30كجم ازوت للفدان تكبيشا على دفعتين متساويتين الأولى عقب الخف والثانية بعد أسبوعين من الأولى.

التسميد الفوسفاتي:

يحتاج الفدان إلى كمية تتراوح بين 200كجم من سماد السوبر فوسفات 15% فو2أ5 ،تضاف على دفعتين عقب الخف وبعد الخف بأسبوعين .

التسميد البوتاسي :
يحتاج الفدان إلى 75 كجم سلفات بوتاسيوم 48% بو2أ.

النضج والحصاد :

تنضج نباتات السمسم بعد 105 –120 يوم من الزراعة و يتم الحصاد عندما تظهر علامات النضج باصفرار الأوراق وتساقط معظمها واصفرار القرون ويجب عدم التأخير حتى لا تتفتح القرون ويحدث فقد في المحصول ويتم الحصاد بتقطيع النباتات فوق سطح التربة وربطها في حزم بقطر من 35-40سم ولا يفضل زيادة قطر الحزمة عن ذلك حتى لا تتعفن النباتات داخلها. ثم تنقل الحزم إلى الجرن أو المنشر في أكوام كل منها من 4-6 حزم على شكل هرمي وبحيث تكون قمة النباتات لأعلى ثم تترك حوالي 10-15 يوم للجفاف مع تغيير وضع الحزم من الداخل للخارج. وبعد تمام الجفاف تقلب الحزم لأسفل وتهز جيدا مع الضرب عليها باليد أو العصي وذلك على مفرش نظيف . ثم تغربل البذور ثم تعبا في أجولة نظيفة وتنقل إلى مخزن جيد التهوية .

( ثالثا ) تحميل الطماطم

كما سبق الذكر في التحميل على القصب الخريفي .

( رابعا ) تحميل الخيار

كما سبق الذكر في التحميل على القصب الخريفي .

( خامسا ) تحميل العدس الصيفي (المانج بين)

مانج بين / قصب ربيعي

تحميل المانج بين على قصب السكر الربيعي يحقق عائدا مجزيا للمزارع دون أن يؤثر على محصول القصب حيث يمكث في الأرض مدة قصيرة (70-90) يوم فقط.

مواعيد الزراعة :

يفضل زراعة المانج بين تحميلا على القصب في النصف الأخير من شهر مارس (بعد حوالي أسبوع من ريه الزراعة للقصب الغرس والرية الأولى للخلفة الثالثة ) حيث أن التأخير عن ذلك الميعاد يسبب شدة منافسة القصب له.

طريقة الزراعة :

تزرع البذور في صفين المسافة بين الصفوف 30سم وفى جور على مسافة 20سم بين الجور .

معدل التقاوي :

يحتاج الفدان 10-15كجم/فدان تقاوي للزراعة تحميل.

التلقيح البكتيري :

يعتبر العدس الصيفي (المانج بين) من المحاصيل البقولية التي تستجيب بدرجة عالية للتلقيح البكتيري حيث يتم خلط التقاوي باللقاح البكتيري كما سبق مع فول الصويا.

الــري :

يتم الري بعد الزراعة على الحامي وبأحكام ثم بعد ذلك الري كل 15 يوم مع القصب.

التسميد:

التسميد الآزوتي :

تضاف جرعة تنشيطية من السماد الآزوتي مقدارها 15كجم ازوت/فدان عند الزراعة وذلك في حالة تلقيح البذور بالعقدين أما في حالة عدم التلقيح أو عدم تكوين العقد البكتيرية على الجذور فتضاف جرعة أخرى مقدارها 15كجم ازوت/فدان مع الرية الثالثة للقصب .

التسميد الفوسفاتي:

يحتاج المانج بين إلى 100-200كجم سوبر فوسفات الكالسيوم 15% فو2أ5 تضاف عند خدمة الأرض والتجهيز للزراعة .

التسميد البوتاسي :

يحتاج الفدان إلى 50 كجم سلفات بوتاسيوم 48% بو2أ على دفعتين الأولي بعد الخف والثانية بعد الخف بأسبوعين.

النضج والحصاد :

تنضج قرون العدس الصيفي (المانج بين) والنباتات خضراء على فترات لذا يجب جمعها مباشرة عند تحولها إلى اللون البني الفاتح حيث تجمع على دفعات تتراوح ما بين ( 2-3 ) جمعه خلال الموسم .

تسميد قصب السكر :

كالتوصيات الفنية لمعهد بحوث المحاصيل السكرية .

أولا: التسميد بالعناصر الكبرى :

يؤثر فقدان التوازن بين العناصر الغذائية المختلطة بمحلول التربة على امتصاص بعضها لبعض لذا يجب عدم الإسراف في إضافة العنصر الغذائي حتى لا تضر بالتوازن بين العناصر وبالتالي على قدرة النبات على امتصاص هذه العناصر ومن العناصر الكبرى الهامة الازوت ( النيتروجين ) والفسفور والبوتاسيوم.

التسميد الآزوتي :

يضاف السماد الآزوتي لمحصول القصب بمعدل 180-210كجم ن/فدان للقصب الربيعي وتزداد هذه الكمية إلى 200-225 كجم ن/فدان في حالة الزراعة الخريفي لطول موسم النمو عن الموسم الربيعي ويؤدى نقص الازوت إلى اصفرار الأوراق وضعف النمو وقلة سمك النباتات وقصر طولها وانخفاض كل من المحصول ونسبة السكر وكذا سهولة تعرضها للاصابه بالأمراض والحشرات.

موعد وطريقة إضافة السماد الآزوتي :

يضاف السماد الآزوتي سرسبه بجوار النباتات على دفعتين متساويتين في حالة القصب الربيعي وثلاث دفعات في القصب الخريفي وتضاف الدفعة الأولى والثانية من السماد الآزوتي بعد العزقة الثانية والثالثة في حالة القصب الغرس آي خلال أربع اشهر من تاريخ الزراعة أما في حالة القصب الخريفي يجب إضافة دفعه تنشيطية تمثل 1/4 كمية السماد الكلية المقررة لتدفئة النباتات وسرعة نموها لمواجهة ظروف البرودة أما 3/4 الكمية الباقية فتضاف على دفعتين متساويتين الأولى بعد حصاد المحصول المحمل والدفعة الثانية بعدها بشرط ان يتم الانتهاء من تسميد القصب الخريفي بعد نحو 6 أشهر من الزراعة. وبصفة عامة يفضل الانتهاء من عملية إضافة التسميد قبل 15 مايو على الأكثر.

التسميد البوتاسي :

يستجيب قصب السكر لإضافة البوتاسيوم حتى 96كجم بو2ا . لذا فانه من الأهمية إضافته بمعدل 24-48كجم بو2ا /فدان دفعة واحدة مع الدفعة الأولى للسماد الآزوتي في حالة القصب الربيعي والدفعة الثانية في حالة القصب الخريفي ويساعد البوتاسيوم على نقل السكر وتخزينه ويلعب البوتاسيوم دورا هاما في زيادة كفاءة استخدام الماء بواسطة النبات عن طريق زيادة سمك طبقة الكيوتيكل على سطح الأوراق فيقلل من سرعة النتح ( فقد الماء ).

التسميد الفوسفاتي :

يضاف السماد الفوسفاتي عادة أثناء إعداد الأرض للزراعة وذلك لضمان حسن توزيعه وخلطه بالتربة ويضاف عنصر الفوسفور بمعدل 60كجم فو2ا5 /فدان ( حوالي 400كجم سوبر فوسفات 15.5% ) بالإضافة إلى 50% من سماد المحصول المحمل.

ثانيا: التسميد بالعناصر الصغرى :

من العناصر المغذية الصغرى الحديد والزنك والمنجنيز. وغالبا ما تضاف هذه العناصر بمعدل 150جم حديد و250جم زنك و150جم منجنيز/فدان تضاف رشا على المجموع الخضري عندما يصل طول نباتات القصب إلى 50-60سم. ويجب ان يتم تحليل عينات التربة والنبات لتحديد التركيز المناسب من هذه العناصر.

تسميد الخلف :
وبالنسبة لتسميد محاصيل الخلف تعطى الدفعة الأولى من الأسمدة بعد عملية الفج بين خطوط القصب والدفعة الثانية بعدها بشهر بمعدل 200-230كجم ازوت للفدان بينما تضاف نفس الكمية من السماد البوتاسى المضافة للقصب الغرس.

تربيط القصب :
يجب تربيط القصب بحبال من الحلفا أو أوراق القصب الجافة ومهما بلغت التكاليف في عملية التربيط فإنها لا تذكر بالنسبة للأضرار الجسيمة التى تحدث للمحصول الراقد خصوصا اذا حدث الرقاد في وقت مبكر من الموسم ويجب عدم توريق نباتات القصب الخضراء لاستعمالها في تغذية المواشي فيقل المحصول.

خدمة محصول الخلفة :

التبكير بخدمة محصول الخلفة له نفس مزايا التبكير في مواعيد زراعة القصب ويجب البدء بخدمة ارض محصول الخلفة بمجرد الانتهاء من كسر الحقل مباشرة وذلك بتوزيع الأوراق الجافة ( السفير ) توزيعا منتظما في ارض الحقل وحرقه من قبلي إلى بحري بعكس اتجاه الريح وقت الغروب أوفى الصباح المبكر عند سكون الرياح منعا من حدوث حرائق بالحقول المجاورة ثم تروى الأرض عقب ذلك مباشرة ويعاد الري للمساعدة على تكامل الإنبات إذا لزم الأمر وعند جفاف الأرض الجفاف المناسب يحرث ما بين صفوف النباتات ( الفج ) للتخلص من جذور المحصول السابق ولتهيئة مهد صالح لنمو جذور المحصول الجديد وبعد ذلك تقام المراوى وتحوض الأرض وتجهز لزراعة المحاصيل المحملة كما سبق ذكره والرى مع الاستمرار في عمليات الخدمة المعتاد اتباعها كما هو الحال في محصول الغرس ويجدر الإشارة إلى ضرورة إضافة السماد البوتاسي قبل الفج بين الخطوط لضمان حسن التوزيع.

  • Currently 114/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
39 تصويتات / 802 قراءة
نشرت فى 5 يناير 2006 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

جارى التحميل

عدد زيارات الموقع

9,486,601