بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

يتم معاملته بالقلوي (0.5% صوديوم أيدر وكسيد) لتسكير الطبقة الجلدية ثم يشطف بالماء ويكبرن قبل التجفيف وإذا أزيلت النواة فإنه لا حاجة إلي المعاملة بالقلوي ويمكن تجفيف الكريز في مدة حوالي 8 – 12 ساعة في النفق المتعاكس ولا يجب أن تزيد درجة الحرارة في الطرف الساخن عن 170ف وفي الجزء البارد عن 105 – 115ف والطرف البارد لا يقل عن 15ف.

الموز

التجفيف الشمسي للموز علي صورة قطع أو مسحوق أو دقيق معروفة في البلاد الأفريقية والآسيوية والمنتج الأساسي المسوق دوليا من الموز المجفف علي صورة أصابع أو شرائح والأقل أهمية علي صورة مسحوق ودقيق وقشور وشبس وتعتبر الإكوادور أكبر مصدر للموز المجفف علي صورة أصابع لعدة سنوات حيث صدرت عام 1965 حوالي 1967طن بسعر 280دولار/طن. كذلك تصدر كل من مدغشقر – أنجولا – نيجيريا – الكاميرون – ليبيريا الموز المجفف علي صورة أصابع ولكن كل هذه الدول مجتمعة يقل تصديرها عن 2/1 الكمية التي تصدرها الإكوادور. وتعتبر البرازيل الدولة المصدرة الرئيسية لمسحوق الموز المجفف الذي يصنع من الموز الناضج حيث صدرت في عام 1965 حوالي 100 طن وكان سعر الطن 540دولار/طن. أما دقيق الموز المجفف فيصنع من الموز الأخضر حيث إنه ذو نسبة هضم مرتفعة ويستعمل في منتجات المخابز وبعض الأغذية الأخرى خاصة للأطفال وكبار السن. وفي عام 1966 تم إنتاج حوالي 2700 طن في الإكوادور حيث بلغ سعر الرطل في الأسواق 11.5سنت (سعر التجزئة). وبالنسبة لمنتجات الموز المجففة فإنها تستخدم بكميات قليلة في أسواق الولايات المتحدة وتعتبر قشور الموز المجفف ومسحوق الموز من الأنواع المفضلة للاستهلاك في أمريكا أكثر من الأشكال الأخرى للموز المجفف.

وتعتبر صناعة أغذية الأطفال هي المصدر الرئيسي لاستهلاك قشور ومساحيق الموز المجففة يليها صناعة الأيس كريم ومنتجات المخابز وقد استهلكت صناعة الأيس كريم حوالي 3 – 4 مليون رطل بوريه موز مجفف في عام 1968 وكميات قليلة تم استخدامها في صناعة المشروبات وأطعمة الإفطار وأغذية الصحة.

وجد أن مسحوق الموز المحتوي علي 2% رطوبة أو أقل يعتبر ذو درجة ثبات مرضية علي درجة حرارة الغرفة في العبوات المحكمة والتي تم قفلها تحت تفريغ في العلب الصفيح علي درجة 95ف لمدة 6 شهور حدث تغير بني خفيف في اللون وتجمع (تكتل)

كما أمكن إنتاج شبس من الموز المجفف بدرجة ثبات لمدة عام أو أكثر إذا كانت درجة الرطوبة أقل من 5% ودرجة الرطوبة أقل من 5% ودرجة الرطوبة النسبية لاتزيد عن 60 % ويعمل شيبسي من مسحوق الموز وبإضافة مضاد أكسدة أمكن الاحتفاظ بجودة المنتج لمدة 128 أسبوعا علي درجة حرارة 37م عند حفظها في عبوة محكمة القفل كذلك يمكن المحافظة علي شيبسي الموز بالمعاملة بثاني أكسيد الكبريت + مضاد أكسدة وفي عام 1967 أجريت تجارب باستخدام بروتين الصويا المفصول كمادة تجفيف مساعدة في مسحوق الموز المجفف بطريقة الرزاز حيث وجد أن بروتين الصويا المفصول عند مستويات 4 – 20 % يعمل كعامل تجفيف مساعد وكذلك كمكون غذائي في مسحوق الموز المجفف كذلك أمكن إنتاج مسحوق الموز المجفف بطريقة التجفيف بالرغوة عام 1959 حيث تم إضافة الجليسرول مونوستيارات وثاني أكسيد الكبريت ليقلب الموز قبل التجفيف لتثبيت الرغوة وحماية المنتج من الأكسدة.

وبإجراء تجفيف الموز بعدة طرق عام 1967 بواسطة تيار من الهواء الساخن. تجفيف بالاسطوانات – التجفيد. وتقدير درجة الجودة بعد ذلك خلال عام واحد والتخزين علي درجة 100.75.55ف وجد أن التجفيد والتجفيف بالاسطوانات أعطت موز مجفف تتراوح نسبة الرطوبة به ما بين 2.5 – 3.5 % بينما التجفيف باستخدام تيار الهواء الساخن أعطي موز رطوبته 17.5 % وكان الموز المجفف بالطريقتين الأولي أكثر من الثانية أثناء التخزين.

وقد أدت المعاملة بثاني أكسيد الكبريت إلي تثبيت الجودة في جميع المنتجات, في عام 1966م تم تجفيف الموز بطريقة اسموزيه تحت تفريغ مع شرائح الموز لإنتاج منتج مجفف يحتوي علي 25رطوبة حيث وضعت الشرائح في محلو ل سكري تركيزه 70بركس لمدة ساعات ثم تم تصفية المحلول السكري ثم جفف في فرن تحت تفريغ (ضغط 10 مسلم زئبق) لمدة 6 ساعات وكانت الشرائح المجففة مسامية لها قوام هش واحتفظت بحجمها الأصلي وشكلها.

  • Currently 47/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
17 تصويتات / 457 مشاهدة
نشرت فى 29 نوفمبر 2004 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

18,244,369

الشعاب المرجانية