بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

في أفريقيا يكون سلوك الخنفساء كحشرة كانسة في طوائف النحل الضعيفة حيث تشبه كثيراً دودة الشمع الكبيرة وتصبح بالتالي آفة ثانوية ولكن هذا لم يكن معروفا لدي النحالين في فلوريدا حيث سببت لهم هذه الخنافس خسائر فادحة وفقد في الطوائف نتيجة لوجود أنفاق يرقات الخنافس داخل الأقراص وقتل حضنة النحل وتخريب الأقراص .

فاليرقات يمكنها أن تسبب خسارة كبيرة للأقراص الممطوطة حديثاً والتي تكون رقيقة وكذلك أقراص الحضنة الصلبة القديمة والتي تبدو مقاومة للإصابة الشديدة باليرقات بدون تحطيمها.

وقد وجد النحل في فلوريدا يهجر الأقراص داخل الخلايا بمجرد حدوث الإصابة ،والخنافس تتبرز في العسل وتسبب تخمره وتسبب خسارةٍ كبيرة في القطاعات العسلية وكذا أقراص العسل . والعسل الذي تلوث لايبقي سليما لفترة طويلة وفوق ذلك يصبح طعمه غير مستساغ للنحل وبالتالي لايمكن استعماله في التغذية ويلاحظ أن العسل المتخمر رائحته تشبه رائحة البرتقال المتعفن .

وفي حالات الإصابة الشديدة في فلوريدا كانت اليرقات بالآلاف قد لوحظت زاحفة خارج مداخل الخلايا أو علي أقراص العسل في العاسلات باذلة جهداً كبيراً للوصول إلي التربة لتحفر فيها وتكمل دورة حياتها وهذا ما أدي إلي اعتبار أن سلوك الخنافس في فلوريدا يكون أكثر ضرراً عن ذلك الضرر الحادث في جنوب أفريقيا حيث تحدث هذه الحالة غالباً مع آفات الكائنات الحية التي يتم استيرادها أو جلبها لأماكن جديدة بدون تواجد أمراضها ومفترساتها وطفيلياتها الطبيعية والتي تحفظ تعدادها وتحد منه .

  • Currently 83/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
29 تصويتات / 528 مشاهدة
نشرت فى 7 ديسمبر 2004 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

23,644,933

الشعاب المرجانية