عند انخفاض درجة الحرارة عن 8° م تاخذ الثمرات الحديثة اللون البنفسجى نتيجة تكون مادة الانثوسيانين وقد تتلف الاوراق الكبيرة وعند حدوث الصقيع تموت النباتات وخاصة الكبيرة وتتأثر الثمار بشدة وتصبح اشبه بالثمار المسلوقة والزراعة تحت الاقبية أو الصوب البلاستيكية في الشتاء تقلل هذه الظاهرة ، الا أن في الزراعة المكشوفة خاصة العروة النيلية المتاخرة والشتوية تتاثر النباتات بشدة بضرر الصقيع.

!!لتقليل الضرر يتبع الاتي :

  • رى الارض عند توقع حدوث الصقيع في الفترة من25 ديسمبر واواخر يناير وحتى اوائل فبراير .
  • الرش بالسوبر فوسفات 2% كذلك سلفات البوتاسيوم 2% ويمكن التعفير بالكبريت بعد الرش بيوم لعمل فيلم رقيق على اسطح الاوراق يقلل هذا الضرر .
  • الاهتمام بالتسميد البوتاسى والعناصر الصغرى والتقليل من الاسمدة الازوتية في فصل الشتاء كذلك التسميد العضوى الجيد.
  • تدفئة الجو في الليالى المتوقع حدوث الصقيع في اماكن متفرقة خاصة في الجهة البحرية كحرق الكاوتش القديم أو السبلة أو بعض مخلفات المزرعة اعتبارا من الثلث الاول من الليل .
  • زراعة نباتات محملة على زراعات الطماطم خاصة في الريشة البحرية مثل الفول أو الترمس ، كذلك يمكن عمل تذريب مائل بحطب الذرة أو القطن أو جريد النخل وذلك في بعض المساحات الصغيرة .
  • اجراء التعفير بالكبريت في مراحل دخول الثمار طور النضج ،ثم وضع طبقة خفيفة جدا من قش الارز ثم التعفير بالكبريت فوقها .
  • Currently 40/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
16 تصويتات / 705 قراءة
نشرت فى 29 نوفمبر 2005 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

جارى التحميل