بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

الأمراض الفسيولوجية

إحتراق الأوراق والقرون

المسبب:
فسيولوجى نتيجة تعرض الأوراق والقرون لحرارة الشمس الشديدة ويظهر ذلك بوضوح على اللوبيا والفاصوليا خاصة فى العروة الصيفية .

الأعــراض:
على الأوراق: تتكون مساحات ميتة بنية اللون غير منتظمة الشكل وقد تشمل سطح الورقة كله وعند إشتداد الإصابة ينفصل النسيج المصاب عن السليم بنسيج لونه بنفسجى محمر .

على القرون الخضراء: تتكون بقع بنية فاتحة وغير منتظمة الشكل تكون غائرة نوعاً وخاصة فوق البذور وقد يكون لون هذه البقع أحمر فى بعض الأصناف سواء فى اللوبيا أو الفاصوليا .

الظروف الملائمة للإصابة:
سقوط الأوراق نتيجة الإصابة بالأمراض الأخرى .

المقاومـــة:
مقاومة الأمراض والحشرات التى تسبب سقوط الأوراق أو تآكلها وبالتالى تكشف القرون وتعرضها لأشعة الشمس .

عدم تعطيش النباتات وفى الوقت نفسه عدم زيادة ماء الرى.

الفجوات البينية المركزية

الأعـراض:
تظهر الفجوات البنية اللون فى مركز البذور بالفلقات .

المسبب:
نقص عنصر المنجنيز .

المقاومـة:
إضافة كبريتات المنجنيز عن طريق التربة أو عن طريق الرش على النباتات فى مرحلة مبكرة .

الأمراض الفطرية

أمراض أعفان الجذور

أعفان الجذور على اللوبيا تعتبر اللوبيا أقل إصابة بأعفان الجذور عن الفاصوليا والبسلة نظراً لعدم حساسيتها الزائدة إلى:

  • الـرى : مياه الرى الزائدة تزيد من أعفان الجذور فى الفاصوليا.
  • زيادة نسبة الملوحة تؤدى إلى زيادة المرض لكن فى البسلة والفاصوليا تكون أكثر نسبياً .

الأعـراض:
تختلف الأعراض باختلاف المسبب المرضى فمثلاً :

  • فى حالة مرض تقرح الساق الريزوكتونى

تظهر الأعراض على صورة بقع بيضاوية غائرة بنية إلى حمراء على السويقة الجنينية السفلى للبادرات ، فى حالة الإصابة الشديدة فإنها تؤدى إلى تحليق الساق وغالباً ما تموت البادرات المصابة وقد يمتد العفن حتى نخاع البادرة مسبباً لوناً بنياً ضارباً إلى الحمرة فى الأنسجة المصابة .

  • فى حالة عفن البثيوم

تتعفن البذور إذا أصيبت فى بداية مراحل إنباتها وتؤدى إلى إصابة البادرات عند سطح التربة إلى سقوطها و إذا أصيبت النباتات الكبيرة يظهر عليها بقع مائية تمتد قليلاً على الساق على صورة خطوط طولية على أنسجة القشرة .

  • فى حالة عفن الجذور الجاف

ظهر الإصابة بعد الإنبات بفترة وجيزة على صورة عفن جاف فى الجزء العلوى من الجذر الوتدى أو الجزء السفلى من السويقة الجنينية السفلى ويأخذ النسيج المصاب لوناً أحمر فى البداية ثم يتحول تدريجياً إلى اللون البنى القاتم ويتحلل النسيج المصاب ويظهر به شقوق طولية مما قد يعرضه للإصابة بكائنات أخرى تؤدى إلى تلف المجموع الجذرى وبالتالى إصفرار وجفاف أوراق النبات تدريجياً ثم موته.

أمراض الذبول

الذبول الفيوزاريومى على اللوبيا تبدأ أعراض الإصابة بالذبول على صورة إصفرار تدريجى بالأوراق السفلى ويكون غالباً فى جانب واحد من النبات ومع تقدم الإصابة تظهر نفس الأعراض على الأوراق العليا بينما تسقط الأوراق السفلى وبذلك يجف أغلب المجموع الخضرى ويموت النبات وتظهر الحزم الوعائية فى السوق وأعناق الأوراق وقد أخذت لوناً بنياً فاتحاً .

الظروف الملائمة لإنتشار الإصابة بأعفان الجذور:

  1. درجات حرارة منخفضة نسبياً
  2. إرتفاع الرطوبة فى التربة
  3. الزراعة فى تربة ثقيلة سيئة الصرف
  4. درجات الحررة المنخفضة نسبياً

الظروف الملائمة لإنتشار الإصابة بأمراض الذبول:

  • التربة الخفيفة نوعاً
  • إنتشار الديدان الثعبانية يشجع من زيادة الذبول الفيوزاريومى
  • الحرارة المرتفعة نوعاً

البرنامج العام لمقاومة أمراض أعفان الجذور والذبول

المقاومـة الزراعيـة

وهذه تشمل مايلى

  • إتباع دورة زراعية مناسبة .
  • إعداد التربة إعداداً جيداً وشراء التقاوى من مصدر موثوق منه .
  • حرث المخلفات النباتية حرثاً عميقاً فى التربة أو جمعها والتخلص منها بعيداً عن التربة .
  • الإعتدال فى الرى وتحسين الصرف .
  • عدم تعميق الزراعة ( الزراعة على أعماق مناسبة ) .

المقاومـة الكيماويـة

قبـــل الزراعـــة :- معاملة البذور بالمطهرات الفطرية مثل :

  • ريزوليكس / ثيرام + التوبسين M 70٪ + البريفكيور N بالمعدلات 2 جم + 1 جم + 1 سم3 / كجم بذرة على الترتيب .
  • على أن يضاف قطرات من الماء أو الصمغ العربى أو أى مادة لاصقة وذلك قبل الزراعة مباشرة .

بعـــد الزراعـــة:بحوالى 2 - 3 أسابيع وفى حالة وجود إصابة بأعفان الجذور والتأكد منها أنها ليست إصابة حشرية أو أية إصابة أخرى يمكن إتباع مايلى:

  • عمل محلول مكون من ( 1 جم توبسين + سم3 بريفكيور N + 2 جم ريزوليكس / ثيرام ) / لتر ماء .
  • ويتم وضع حوالى كوب شاى ( 100 سم3 تقريباً ) من المحلول بجوار النبات الذى ظهرت عليه أعراض الإصابة وذلك قبل الرى بيوم أو يومين مع أخذ جزء من البطالة إلى العمالة ( أى الترديم حول النبات ) وجد أن ذلك يعمل على إعطاء فرصة لكى يجدد النبات ما فقد منه من جذور أثناء الإصابة ، مع مراعاة إزالة النباتات المصابة بشدة ولا أمل فى وجودها وحرقها بعيداً عن الحقل حتى لا تكون مصدراً للإصابة .

يمكن تكرار ما سبق بعد حوالى 45 يوم من الزراعة فى حالة ظهور الإصابة مرة أخرى .

أمراض الأسكوكيتا

تصاب اللوبيا كغيرها من المحاصيل البقولية الأخرى بمرض الأسكوكيتا ولكن بصورة أقل خطورة نسبياً من غيرها . الأعـراض:
ظهوربقع كبيرة لونها بنى فاتح وجلدية ذات مركز لونه رمادى ثم تظهر الأوعية البكنيدية الدقيقة على هيئة دوائر داخل البقع وتكون معظم هذه البقع على الأوراق وقد تظهر على القرون و السوق .

الضرر الناشئ عن الإصابة:
عندما تصاب قاعدة الساق يتحول لونها إلى البنى ثم يصبح أسود من أسفل سطح التربة مباشرة ويتعفن الجزء المصاب فى الأصناف القابلة للإصابة فى وقت قصير مما يؤدى إلى موت النبات فى النهاية .

وسائل إنتقال الإصابة:

  1. زراعة بذور مصابة بأحد المسببات المرضية
  2. عدم إتباع دورة زراعية
  3. الجراثيم الآسكية التى يكونها الميكروب تنتشر بواسطة الرياح والتى تكون موجودة على المخلفات النباتية
  4. تنتقل الإصابة بواسطة الأمطار ، مياه الرى ، الحشرات ، الحيوانات

المقاومـة:

  1. زراعة بذور خالية من الإصابة
  2. إزالة الحشائش أولاً بأول
  3. يتبع ماتم إجراؤه فى معاملة البذور كما هو الحال فى أعفان الجذور والذبول ( تطهير البذرة ) .
  4. فى حالة ظهور الإصابة بعد الزراعة يمكن الرش باستعمال أحد المركبات التالية :
  • كوبرا أنتراكول بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء .
  • جالـــين نحـــاس بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء .
  • مـانكـوبـر بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء.

مرض الأنثراكنـوز

يعتبر من الأمراض الهامة سواء على الفاصوليا أو اللوبيا خاصة فى السنوات الأخيرة حيث يؤدى إلى نقص المحصول كماً ونوعاً . الأعـراض:
بقع سوداء غائرة على القرون ، يظهر فى وسطها إفراز فاتح اللون كما تتكون بقع مماثلة على الأوراق الفلقية للنباتات الصغيرة ، وكذلك على السوق بمجرد خروجها من التربة .

طـرق إنتشـار الإصابـة:

  1. الحشرات والآلات الزراعية وكذلك الحيوانات
  2. قد ينتقل المرض عن طريق البذور

الظروف الملائمة:

  1. وجود الندى أو الأمطار
  2. إنخفاض درجة الحرارة

المقاومـة:

  • الخدمة الجيدة وذلك بواسطة إزالة الحشائش وحرق المخافات النباتية المصابة بعيداً عن الحقل .
  • إتباع دورة زراعية مناسبة .
  • زراعة تقاوى سليمة خالية من الإصابة ومأخوذه من قرون سليمة .
  • زراعة أصناف مقاومة .
  • رش النباتات بعد حوالى شهر إل» شهر ونصف بمادة الأنتراكول بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء أو المانكوبر بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء أو جالين نحاس بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء .
  • مرة كل 10 - 15 يوم حسب شدة الإصابة والظروف الجوية المحيطة بالنباتات .

الصـــدأ

يعتبر من الأمراض الهامة أيضاً على اللوبيا كما هو الحال فى الفاصوليا والبسلة خاصة فى السنوات الأخيرة . أهمية المرض:
ينتج عن الإصابة خاصة عندما تكون شديدة موت للمجموع الخضرى ( نتيجة إحتراق الأوراق ) وبالتالى تتشوه القرون ويقل المحصول بدرجة قد تصل إلى 35 - 25٪ بل أكثر من ذلك فى حالة ملائمة الظروف الجوية التى تساعد على إنتشار المرض .

الأعـراض:
تظهر على الأوراق بثرات صغيرة بيضاء اللون ومرتفعة قليلاً عن البشرة ثم تنفجر بعد ذلك وتصبح مستديرة ذات لون بنى محمر ، تحتوى على عدد كبير من الجراثيم اليوريدية ثم تتحول هذه البثرات إلى اللون الأسود فى نهاية الموسم لتكوين الجراثيم التيليتية الداكنة اللون عند إشتداد الإصابة ، تذبل النباتات وتحترق الأوراق .

طرق إنتشار الإصابة:

  • الجراثيم البازيدية التى تتكون عند إنبات الجراثيم التيليتية(الساكنة ) فى أوائل الربيع .
  • ينتقل المرض بواسطة الرياح أثناء الموسم وتزداد حيث وجود الجراثيم اليوريدية .

العوامل التى تساعد على إنتشار الإصابة:

  1. زراعة أصناف قابلة للإصابة
  2. الزراعة المتكاثفة ( عدم مراعاة مسافات الزراعة المطلوبة )
  3. زيادة ماء الرى
  4. زيادة التسميد النتروچينى
  5. وجود مخلفات نباتية فى المزرعة

المقاومـة:

  • الزراعيـة

تشمل مايلى

  1. زراعة أصناف مقاومة كلما أمكن
  2. الزراعة على مسافات معقولة لضمان توافر التهوية
  3. التوازن فى التسميد الفوسفورى والنتروچينى والوتاسى
  4. إزالة المخلفات النباتية وحرقها بعيداً عن الزراعة
  • الكيماويـة
  • وقائيـاً

بعد الزراعة بحوالى 30 - 45 يوم يتم الرش باستعمال الكبريت الميكرونى بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء والمانكوبر بمعدل 250 جم / لتر ماء تبادلياً مرة كل 15 يوم .

  • علاجيـاً

فى حالة ظهور أول علامات الإصابة يمكن إستعمال مايلى:

  1. السومى ايت بمعدل 35 سم3 / 100 لتر ماء
  2. الكبريت الميكرونى بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء
  3. بلانتا فاكس بمعدل 100 سم3 / 100 لتر ماء

على أن يكون الرش تبادلياً مرة كل 10 - 15 يوم حسب شدة الإصابة والظروف الجوية المحيطة بالنبات .

تبقعـات الأوراق

تصاب اللوبيا كغيرها من نباتات الخضر أو النباتات التى تشمل على العائلة البقولية بأمراض تبقعات الأوراق وتسبب هذه الأمراض خسائر فى المحصول فى حالة توافر الظروف الملائمة لإنتشار الإصابة . الأعـراض:
ظهور بقع لونها بنى محمر وحافتها داكنة عن باقى البقعة وتكون البقع مختلفة الأحجام والأشكال وقد تتحد مع بعضها وتعم جزء كبيراً من السطح المصاب خاصة عند توافر الظروف المناسبة وبذلك يتأثر المحصول نتيجة الضرر الذى يحدث على الأوراق.

الظروف المواتية:

  1. درجات الحرارة المنخفضة
  2. الرطوبة المعتدلة
  3. أمطار وضباب وندى
  4. الرى بالرش

المقاومـة:

الزراعية

  • إزالة المخلفات النباتيه وحرقها بعيداً عن الحقل .
  • العناية بالعمليات الزراعية المختلفة من رى وتسميد وخلافه

الكيماوية

عند ظهور الإصابة يمكن الرش بالمواد التالية تبادلياً مرة كل 10-15 يوم على حسب شدة الإصابة والظروف الجوية المحيطة بالنبات :

  1. توبسن M 70٪ بمعدل 100 جم /٠٠١ لتر ماء
  2. كوبرا انتراكول بمعدل 250 جم /٠٠١ لتر ماء
  3. مانكوبر بمعدل 250 جم /٠٠١ لتر ماء

وللحصول على منتج نظيف خال من المبيدات وضمان نظافة البيئة من التلوث يمكن إتباع الطرق التالية فى المقاومة

  • المقاومةالبيولوجية
    وذلك بإستخدام البلانت جارد أو البروموث أو الريزو N.
  • المقاومة بإستعمال مضادات الأكسدة
    مثل الإسبرين ( ساليسيك أسد ) أو أسكوربيك أسد أو سترالمانيثول .
  • المقاومة بإستتخدام الأملاح
    مثل أملاح الصوديوم (بيكربونات ) أو الكلوريد ( كلوريد الكالسيوم ) أو كبريتات ( كبريتات الكالسيوم ) . . . إلخ .
  • المقاومة بإستتخدام التحميل
    وهذه تحتاج ألى دقة فى إختيار النبات الذى يتم تحميله على النبات المنزرع حيث الإحتياج إلى ماء الرى والتسميد والمعاملات المختلفة .
  • المقاومة بإستتخدام المستخلصات النباتية مثل مستخلص الثوم - الكافور - الزنزلخت ........ إلخ .
  • Currently 99/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
34 تصويتات / 6283 مشاهدة
نشرت فى 8 ديسمبر 2004 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

20,138,229

الشعاب المرجانية