1- التسمين علي البرسيم:

في حالة توافر البرسيم للمربي خلال فترة الشتاء (من ديسمبر حتى مايو) وخاصة في المناطق التي تنتشر فيها زراعة البرسيم حيث يكون سعره منخفضاٌ، حتى أن المربي يلجأ إلي تخصيص عدد من العجول حوالي 4- 6 عجول علي فدان البرسيم المستديم والذي يعطي 4 حشات..

ويصلح هذا النظام للعجول التي متوسط وزنها 100 - 150 كيلو جراماٌ حيث تعطي معدلات وزن يومية من 5 - 6 كيلو جرامات حيث يتغذي العجل الواحد علي 30 كيلو جرام برسيم يومياٌ..

وفي حالة التغذية علي البرسيم فقط يجب إعطاء العجول قش أرز لكل عجل يومياٌ بكمية لا تزيد علي 1 كيلو جرام لمنع الإسهال الذي قد تسببه التغذية المستمرة علي البرسيم.

وفي حالة عدم توافر البرسيم بالقدر اللازم يمكن تخصيص 9 - 10 عجول للفدان مع إشراك العلائق الجافة مع البرسيم توفيراٌ للبرسيم لعمل الدريس لفترة الصيف..

كما أن الاعتماد علي البرسيم فقط لا يحقق النتائج المرجوة من التسمين لانخفاض المواد الكربوهيدراتية به فضلاٌ عن إصابة العجول بالإنتفاخ والإسهال باستمرار..

وتطول فترة التسمين لزيادة الرطوبة وانخفاض القيمة الغذائية له ولذلك يمكن استخدام النظام التالي:

  • التغذية صباحاٌ: 1 كيلو جرام علف + 0.5 كيلو جرام قش أرز أو تبن
  • التغذية ظهراٌ: 13 - 15 كيلو جرام برسيم أو حطب ذرة مدروس.
  • التغذية مساءاٌ: 1 كيلو جرام + 0.5 كجم قش أرز أو تبن أو حطب ذرة مدروس..

2- التسمين علي البرسيم شتاءٌ و العليقة الجافة صيفاٌ

ويلجأ المربي إلي استخدام هذا الأسلوب عند توافر البرسيم فيتم اختيار العجول التي عمرها حوالي سنة ومتوسط وزنها 150 كجم ويتم اختيار تغذيتها حسب النظام التالي لمدة عام آخر.

ويتم تسمين العجول لمدة 5 شهور علي البرسيم كما سبق ثم ينتقل الحيوان للتغذية علي العليقة الجافة بالتدريج لمدة 5 شهور أخري بحيث يبدأ تقديم العليقة الجافة قبل الانتهاء من البرسيم بأسبوع تجنباٌ للاضطرابات الهضمية.

3- التسمين علي عليقة جافة طوال العام:

اختيار العجول لهذا النوع من التسمين يجب ألا يقل وزنها عن 200 كجم وعمر سنة وفي خلال عام من التغذية يصل وزنها إلي 400 - 450 كيلو جرام وهذه العجول يكون"تصافيها عالياٌ".

والتغذية تكون علي عليقة أساسها الكسب والردة والرجيع وجزء من الدريس وضرورة إضافة فيتامين A إلي العلائق بمعدل 400 وحدة دولية لكل كيلو جرام من العلف..

4- التسمين السريع علي عليقة جافة..

تستغرق مدة التسمين حوالي 4- 6 شهور وتتم علي عجول متوسط وزنها 200 - 250 كجم والتغذية تكون علي علائق جافة.

يتيح هذا النوع من التربية سرعة دورة رأس المال مع أتباع دورتين أو ثلاث دورات في هذا النوع من التربية.

تغذية العجول المختارة لوزن 200 كيلو جرام لمدة 6 شهور كما يلي:

  •  الأولي شهران: تحصل علي 4 كيلو علف مركز + 2 كيلو تبن أو قش أو حطب ذرة مدروس.
  •  الثانية شهران: تحصل علي 5 كيلو جرامات علف مركز + 3 كيلو تبن أو قش أرز.
  •  الأخيرة شهران: تحصل علي 6 كيلو علف مركز + 4 كيلو تبن أو قش أرز

تغذية العجول التي وزنها220 كيلو ويجري تغذيتها لمدة 5 شهور..

  • الشهران الأولان: 4 كيلو علف مركز + 2 كيلو تبن أو أرز
  • الشهران التاليان: 5 كيلو علف مركز + 3 كيلو تبن أو قش أرز.
  • الشهران الأخيران: 6 كيلو علف مركز + 4 كيلو تبن أو قش أرز.


تغذية العجول التي وزنها 250 كيلو ويجري تغذيتها لمدة 4 شهور كما يلي:

  • الشهران الأولان: 5 كيلو علف مركز + 3 كيلو تبن أو قش أرز.
  • الشهران الأخيران: 6 كيلو علف مركز + 4 كيلو تبن أو قش أرز.

ويجب الأخذ في الاعتبار أن حدود التسمين الاقتصادي هي كما يلي:

  • 350 - 380 كيلو للعجول البقري البلدي.
  • 450 كيلو للعجول البقري الأجنبية أو الخليطة.
  • 400 - 450 كيلو للعجول الجاموسي..

5- تسمين الحيوانات الكبيرة (المسنة):

وهي تشمل الماشية التي انتهت مدة استغلالها المجدية في المزرعة سواء كانت ذكوراٌ أو إناثاٌ أو التي يستغني عنها لوجود عيوب تجعلها غير صالحة للتربية..

وتسمين هذه الحيوانات قبل بيعها يزيد من أوزنها لتباع بثمن أفضل كما أن عملية التسمين تحسن من صفات اللحم، وتساعد الحيوان علي تكوين الدهن تحت الجلد. ويمكن تغذية هذه الحيوانات يومياٌ ولمدة شهرين كالتالي :

  • 4 كيلو جرامات علف مركز.
  • 2,5 كيلو جرام ذرة صفراء.
  • 5 كيلو جرامات قش.

وتقسم هذه الوجبات اليومية علي مرتين. كما يقسم الشرب علي مرتين شتاء وثلاث مرات صيفاٌ علي الأقل.

والملاحظ في عليقة الحيوانات التامة النمو الاهتمام بالمواد النشوية حيث تحتاج إلي حوالي 7 كجم نشا في العليقة لإنتاج كيلوجرام زيادة في الوزن..

وفيما يلي المكونات لعليقتين مقترحتين:

علائق مقترحة للتسمين:
يجب أن يكون القائم بعملية التسمين ملما بالحد المناسب الذي يجب عنده الانتهاء أو التوقف عن التسمين، ويجب أن يتم بيعها بمجرد التوقف حتى لا يقل وزنها مع مرور الوقت.

ويجب علي المربي استخدام المكونات المتوافرة للعلائق المركزة رخيصة الثمن والأهم هو الاستفادة من مخلفات بعض المحاصيل ومصانع السكر والمطاحن رغبة في تقليل نفقات التسمين..

ويتم خلط هذه المكونات بحيث تحتوي علي المركبات الغذائية الموضوعة والبروتين الخام الموصي به في المقررات الغذائية حسب نوع ووزن الحيوان، وفيما يلي مثال لهذه المخاليط :

مخلوط 1

المركبات الغذائية الموضوعة 100%، 76% - البروتين الخام 14% البروتين الموضوع 10%

المخلوط 2

ويجب جرش المكونات حسب المواد الأولية المتاحة بالأسواق ومن الملاحظ أن هذه المخاليط بالرغم من قيمتها الغذائية التي تصل إلي حوالي 1.5 ضعف الأعلاف المتاحة حالياٌ بالأسواق إلا أن سعرها لا يزيد علي 10 - 15 % من أسعار الأعلاف المشتراه من الأسواق مع ضمان تقديم علف مناسب ذي مواصفات جيدة.

المصادر:

  •  م. محمد أحمد الحسيني - دليل المستثمر في الإنتاج الحيواني - 1996 مكتبة ابن سينا
  •  د. أحمد محمد الجعفراوي ود. إبراهيم لويس - تسمين العجول وإنتاج اللحم من الماشية - نشرة رقم 374 لسنة 1998 - مركز البحوث الزراعية.
  •  د. محمد عبد المنعم العشري - رئيس الجمعية للتغذية والأعلاف - إنتاج اللحم كمحصلة للنمو والتسمين - مذكرات - مشروع اجلينك.
  •  د. سليمان محمد سليمان - أستاذ التغذية الحيوانية بالمركز القومي للبحوث - مجموعة أوراق مختلفة ونشرات فنية.
  • Currently 567/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
205 تصويتات / 13683 قراءة
نشرت فى 11 سبتمبر 2008 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

جارى التحميل