بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

هناك عوامل تؤثر على نقص العناصر المتاحة للنبات، مثل انخفاض مستويات تلك العناصر في التربة، أو أن تكون درجة الحموضة PH في الوسط سواء للماء أو التربة غير مناسبة، مما ينتج عنه إتاحة العناصر للامتصاص بواسطة النبات. أو وجود عنصر مغذي في صورة غير متوازنة مما يعوق مقدرة النبات على امتصاص عناصر أخرى. كذلك تؤدي إصابة جذور الأشجار بالأمراض والحشرات إلى تقليل قدرتها على امتصاص العناصر الغذائية، وتكون محصلة ذلك في النهاية هى ظهور الأعراض الدالة على نقص هذه العناصر على النبات.

وتشتمل مظاهر نقص العناصر الغذائية بصفة عامة على ما يلي:

  •  النمو غير الطبيعي والمختزل للنبات. مع شحوب لون المجمع الخضري والثمار، وفشل الإثمار، مما ينتج عنه نقص المحصول كماً ونوعاً.

ويبين الجدول التالي الحدود الحرجة للعناصر الغذائية في أوراق التفاح والكمثرى:

ومن أهم العناصر التي يسبب نقصها أعراضاً مميزة على التفاح والكمثرى:

1-    الكالسيوم

ينتج عن نقصه مرض النقرة المرة في التفاح BITTER PIT

الأعراض:
تظهر الأعراض على ثمار التفاح في المزرعة قبل الجمع، كما يمكن أن تظهر أيضاً في المخزن بعد الجمع على شكل بقع صغيرة مائية على قشرة الثمرة، وتموت الأنسجة تحت هذه البقع وتتحول إلى اللون البني، بمرور الوقت تصبح هذه البقع غائرة قليلاً ويصبح لون النسيج تحتها بني غامق وتجف ثم تصبح فللينية.

العلاج:

  •  إضافة الكالسيو للتربة في صورة نترات كالسيوم أو سوبر فوسفات الكالسيوم الأحادي.
  •  رش الكالسيوم في صورة نترات كالسيوم أو كلوريد كالسيوم أو كالسيوم مخلبي.

2-    الكبريت

تتشابة أعراض نقص الكبريت مع أعراض نقص الآزوت، إلا أن أعراض نقص الكبريت تظهر على الأوراق الحديثة أولاً، أما أعراض نقص الآزوت فتظهر على الأوراق المسنة، ويرجع ذلك إلى بطء انتقال الكبريت في النبات.

الأعراض:
تتميز أعراض نقص الكبريت بإصفرار الأوراق الحديثة، الذي يكون أكثر وضوحاً على العروق عنه بين العروق، وذلك عكس ما يحدث من أعراض نقص المغنسيوم والمنجنيز والحديد، وبزيادة النقص تتقزم النباتات ويتأخر نضج المحصول.

العلاج:

  •  إضافة الكبريت بمعدل 100 – 150 كجم / فدان.

3-    البورون

يسبب نقص البورون الأعراض الآتية:

أعراض النقص:
فشل الإزهار بصفة عامة وإذا نجح النبات في الإزهار تذبل وتموت الأزهار الناتجة، بينما تظل الأوراق نامية بطريقة طبيعية، وتتشوة الثمار وتتكون مناطق فللينية في لحم الثمرة. وعند اشتداد الإصابة تموت الأوراق ويفشل النبات في تكوين براعم جديدة وفي النهاية تموت الشجرة.

العلاج:

  •  تحليل الأنسجة للتأكد من نقص البورون.
  •  رش البورون المخلبي.

4-    النحاس

أعراض النقص:
حدوث أصفرار للأوراق الطرفية في بداية الصيف، ثم تموت تلك الأوراق مع الأفرع الحاملة لها، وبمرور الوقت تميل الأفرع إلى النمو أسفل النهايات الميتة وتكون النتيجة ظهور شكل الفرشاه في قمة الشجرة.

العلاج:

  •  الرش بمحلول بوردو أو النحاس المخلبي في بداية الموسم.

5-    الحديد

يظهر نقص الحديد في التربة القلوية أو نتيجة لزيادة الري.

أعراض النقص:

  •  في حالة الإصابة المتوسطة تصبح الأوراق صفراء مع وجود شبكة خضراء للعروق.
  •  في حالة الإصابة الشديدة تتحول الأوراق الطرفية إلى اللون الأصفر ثم الأبيض.
  •  في أي من الحالتين لا تتغير حجم الأوراق (لا يختزل).

العلاج:

  •  إذا كان سبب هذا النقص هو قلوية التربة فإن رش الحديد المخلبي لا يحل المشكلة، لذا يجب في هذه الحالة تعديل قلوية التربة بإضافة الكبريت الزراعي بمعدل  100 – 150 كجم / فدان، أو دلتا جبسيوم وذلك بمعدل 1 – 2 طن / الفدان ثم يتم حرث التربة بعد ذلك حرثاً عميقاً.
  •  يمكن أيضاً استخدام حمض الكبريتيك حسب درجة PH التربة والماء وعموماً يمكن حقن من 1 – 1.5 كجم للفدان وملاحظة النتائج.
  •  أما إذا كان السبب هو ارتفاع مستوى الماء الأرضي أو زيادة رطوبة التربة فتحل المشكلة بتقنين الري وتحسين الصرف.
  •  كما يمكن أن يفيد رش الحديد المخلبي لكنه حل قصير المدى.

6-    المغنسيوم

يلاحظ أن مظاهر نقص المغنسيوم تكون أكثر شيوعاً على الأفرع القاعدية.

أعراض النقص:
إصفرار حواف الأوراق، ويمتد الأصفرار إلى أنسجة الورقة بين العروق بزيادة النقص، ثم تتحول حواف الأوراق إلى اللون البني وتموت الورقة بالكامل، ثم تسقط سقوط جزئي.

العلاج:

  •  الرش بمحلول سلفات المغنسيوم بمعدل 150 – 250 جم / 100 لتر ماء.

7-    المنجنيز

تتشابة أعراض نقص المنجنيز مع أعراض نقص الحديد حيث تسبب زيادة قلوية التربة ظهور أعراض النقص.

أعراض النقص:

  •  تحول لون الأنسجة بين عروق الورقة إلى اللون الأصفر الذهبي، مع عدم التحول إلى اللون الأبيض.
  •  عدم اختزال حجم الورقة.

العلاج:

  •  استخدام الأسمدة الحامضية.
  •  الرش بسلفات المنجنيز بمعدل 150 – 250 جم / 100 لتر ماء.

8-    النيتروجين

يستدل على أعراض نقص النيتروجين في بداية الموسم. مع ملاحظة أن زيادة أو قلة الرطوبة في التربة تحدث أعراضاً شبيهة.

أعراض النقص:
بطء نمو الأفرع وصغر حجم الأوراق وشحوبها، وقلة المجموع الخضري بصفة عامة، أصفرار الأوراق وسقوطها مبكراً، مع قلة العقد وصغر حجم الثمار.

العلاج:

  •  إضافة الأسمدة النيتروجينية.

9-    الفوسفور

أعراض النقص:

شحوب لون المجموع الخضري، وذبول حواف الأوراق وتموجها، وتصبح الأوراق والفروع أصغر من المعتاد، كما يمكن أن تظهر أعراض موت الأطارف DIEBACK ، وفي النهاية نقص المحصول وقلة حجم الثمار.
وفي حالة النقص الشديد تموت الأفرع الصغيرة وتتحول إلى اللون الأسود.

العلاج:

  •  إضافة 0.5 – 1 كجم سوبر فوسفات الكالسيوم في خندق صغير حول الشجرة دون ملامسة الجذور.
  •  يمكن إضافة سبلة الكتكوت أيضاً للأشجار.

10-    البوتاسيوم

أعراض النقص:
تظهر الأعراض أولاً على الجزء العلوي من الشجرة، حيث يشحب لون الأوراق وتنثني الحواف إلى أعلى. وعادة ما يتحول السطح السفلي إلى اللون الرمادي أو البرونزي على طول الحافة،بعد ذلك تموت الحواف والأطراف وتتحول إلى اللون البني، وتكون هذه الأعراض واضحة في أوراق منتصف الفرع، ويظهر نقص البوتاسيوم بشدة على الأشجار كثيفة الإثمار.

العلاج:

  •  إضافة سلفات البوتاسيوم بالقدر المناسب مع الخدمة الشتوية.
  •  رش الأشجار بالبوتاسيوم السائل بمعدل 250 سم3 / 100 لتر ماء.

11-    الزنك

أعراض النقص:
تظهر الأعراض أولاً على أطراف النموات الجديدة، حيث تنمو البراعم على هذه الأفرع ببطء، وتصبح الأوراق صغيرة وجافة وأكثر ضيقاً ومدببة بشكل أكثر من المعتاد، وعموماً تصبح الأوراق صغيرة وتتبرقش الورقة ببقع صفراء بين العروق، مع صغر حجم الثمار خاصة الموجودة على قمة الفروع.

العلاج:

  •  الرش بسلفات الزنك بمعدل 250 جم / 100 لتر ماء.
  •  إضافة سلفات الزنك قبل تفتح البراعم بـ 2 – 4 أسابيع إلى التربة.
  •  وعموماً يفضل رش الزنك عن إضافته للتربة.

المصدر:

  • مجلة شمس العدد 65 - ديسمبر 2003

إعداد:

  • أ.د عاطف داود - أستاذ الوقاية - كلية الزراعة - جامعة عين شمس
  • Currently 559/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
201 تصويتات / 9587 مشاهدة
نشرت فى 19 مايو 2009 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

جارى التحميل

عدد زيارات الموقع

15,785,675

الشعاب المرجانية