بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

عرف المصريون نخيل البلح وثماره منذ آلاف السنين . وتنتشر أشجار نخيل البلح وتزداد زراعته وتنتج ثماره من أصناف مختلفة في جميع أنحاء مصر بمناطق ومحافظات وادي النيل على امتداد 1300 كيلو متر من سواحل البحر الأبيض المتوسط شمالا حتى جنوب السد العالي ويتواصل وجود نخيل البلح داخل المديرية الشمالية في السودان وحتى مدينة الخرطوم . وبالإضافة إلى ذلك فهناك التجمعات الكثيفة لنخيل البلح التي تميز مختلف واحات الصحراء الغربية وأشهرها سيوة، البحرية، الفرافرة، الداخلة، الخارجة، الفيوم وكذلك وديان جنوب وشمال سيناء وشواطئ البحر الأحمر وحينما توجد عيون ومصادر للماء في الصحاري المصرية . ويزيد ما تم حصره من أشجار نخيل البلح المثمر في أنحاء مصر على خمسة ملايين نخلة من أصناف معروفة ومتنوعة تبلغ حوالي سبعة عشر صنفا بالإضافة إلى أعداد لا حصر لها سواء من الأصناف محدودة الانتشار أو الأشجار المذكرة والتجمعات الهائلة من أشجار نخيل البلح البذرية والتي يشار إليها بأسماء مختلفة تبعا لإختلاف المناطق وتدل جميعها على عدم انتماء تلك الأشجار لأصناف محددة ولذلك تعرف باسم المجهل أو المنتور أو الشباهي . وبصفة عامة تختلف أصناف وسلالات نخيل البلح في خصائصها وصفات ثمارها وكذلك في احتياجاتها المناخية لكنها تتبع نوعا نباتيا واحدا هو نوع نخيل البلح وهو من أنواع ذات الفلقة الواحدة وينتمي إلى العائلة النخيلية .

  • Currently 38/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
14 تصويتات / 398 مشاهدة
نشرت فى 2 أغسطس 2005 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

21,058,526

الشعاب المرجانية