بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

جعل الورد الزغبى White grub; Tropinata squalida scop

جعل الورد الزغبى

الأضرار

الحشرة الكاملة تهاجم النباتات فى مرحلة الإزهار فقط ولفترة من 10-15 يوم حيث تتغذى أساسا على مكونات الأزهار (خاصة المبيض) حيث بأرجلها تفسح العصيفات وتدفن رأسها لتصل إلى المبيض فتلتهمه فتفصل أجزاء الأزهار عن قواعدها وتسقط حتى لا يبقى أحيانا من السنبلة سوى المحور الرئيسى فقط ويمكن عند الجوع الشديد والكثافة العددية الكبيرة أن تلتهم الأجزاء الغضة الأخرى من الأوراق ويمكن مشاهدة ما يصل إلى 20 فرد من الحشرة على السنبلة الواحدة ونباتها ،ومما يزيد من إنتشارها ضررها بالحقل قدرتها على الطيران والتنقل السريع

الأعراض

(كما فى الطيور تقريبا مع إختلاف توقيت ظهورها)

  • يظهر هذا الضرر فى صورة سنابل بيضاء جافة مخربة كليا أو جزئيا خالية من الحبوب وربما من كل شئ عدا محورها الرئيسى فقط .
  • وتبدأ هذه الأعراض من قمم السنابل (حيث تسقط الحشرة الطائرة أولا) ثم تمتد لأسفل.
  • وتشاهد هذه الاعراض فى بقع متناثرة بالحقل مساحتها من 1-4متر مربع .
  • ويمكن مشاهدة عدد كبير من أفراد الحشرة الكاملة على النبات الواحد .
  • كما يمكن مشاهدة بقايا النافق منها على سطح التربة .

وقد لوحظ أن النباتات الغضة أكثر إصابة من الضعيفة

طرق الوقاية

  • قبل الزراعة : الحرث الجيد العميق يقتل بعض اليرقات ويعرض الباقى للشمس والاعداء الحيوية .
  • قبل الزراعة : غمر الأرض الموبوءة بالماء (مع 20لتر سولار/ف) لمدة يومين يقضى على ما بها من يرقات حشرية مختلفة .
  • التقليل من التسميد العضوى والإستعاضة عنه بالكيماوى وعند إستعمال سماد عضوى يعامل أولا بالجير المطفأ بنسبة 8% لمدة 15 يوم مع التقليب كل 3أيام مما يقضى على 90% مما به من يرقات .
  • إستخدام مصايد الألوان فى شكل أطباق زرقاء بها ماء موزعة على حوامل (كل 20متر) فى مستوى السنابل .
  • إستخدام المصايد النباتية كحزام من نباتات زرقاء الأزهار أكثر تفضيلا أو أسبق إزهارا من نباتات القمح .
  • تجنب نقل أوإستعمال تربة أو أسمدة عضوية أو شتلات ملوثة من الوادى القديم قبل تطهيرها .
  • عند الإصابة الشديدة يمكن عند الظهيرة جمع الكثير من أفراد الحشرة باليد .

طرق العلاج

فى الأراضى الموبوءة ، يمكن قبل الزراعة وعند الحرث نثر بعض المحببات كالديازيون ثم التسوية ، وذلك لقتل اليرقات بالتربة

أسباب إنتشار هذه الحشرة فى الأراضى الجديدة

  • نقل أسمدة عضوية أو تربة أو شتلات ملوثة بالبيض واليرقات من الوادى القديم
  • نوع التربة بالأراضى الجديدة كرملية خفيفة مفككة ،يسهل حركة إنتشارها وتكاثر اليرقات بها
  • كثرة إستعمال السماد العضوى ،وهو المادة الغذائية لليرقات .
  • الرياح والجو المفتوح بالصحراء مع قدرة الحشرة على الطيران ،يساعد على سرعة إنتشارها
  • أساليب الرى المتبعة (رش أو تنقيط) لا تساهم – كالغمر بالوادى – فى القضاء على يرقة الآفة
  • عدم تواجد الأعداء الحيوية فى هذه المناطق بعد (التوازن الحيوى فى صالح الآفة )

القواقع Snail Species

الأضرار

يخرج الحيوان من الصدفة جزئيا ويتسلق النبات ليلا ثم يأخذ فى (كحت) السطح العلوى للورقة مع طبقة الكلوروفيل ويتغذى عليها ولا يترك إلا البشرة السفلى تقريبا مما يفقد الورقة قدرتها على التخليق الغذائى اللازم اانبات والحبة كما قد يتغذى على السنابل قبل نضجها مما يؤدى فى النهاية لخسائر كبيرة فى المحصول مظهر الإصابة بالقواقع

الاعراض

  • تبدو الأضرار السابقة على هيئة خطوط بيضاء شفافة طويلة على نصل الورقة تصل أحيانا إلى عدة سنتيمترات ثم بإشتداد الإصابة تبدو الورقة (مهلهلة) جافة خالية من الكلوروفيل .
  • يمكن مشاهدة بعض القواقع على النبات لتصل أحيانا إلى 7-10 / نبات
  • يمكن مشاهدة إفرازات الحيوان كخيوط فضية لامعة ممتدة على سطح الارض فى أماكن سيره

طرق الوقاية

  • قبل الزراعة : الحرث الجيد العميق يقتل بعض القواقع ويعرض الباقى للشمس والاعداء الحيوية .
  • قبل الزراعة : غمر الأرض الموبوءة بالماء (20لتر سولار /ف) لمدة يومين يقضى على معظم ما بها من القواقع .
  • لتخلص من الحشائش كعائل آخر .
  • تجنب نقل أو إستعمال تربة أو أسمدة عضوية أو شتلات ملوثة من الوادى القديم قبل تطهيرها .
  • عند الإصابة الشديدة يمكن عند الظهيرة جمع الكثير من أفراد الحشرة باليد من أماكن الظل .
  • عمل مصايد الظل والرطوبة (مصايد المأوى Shelter Traps ) بتوزيع أكوام من الحشائش ،أو البرسيم أو أوراق الكرنب (الجاذبة لها) مقلوبة بين النباتات ،فتلوذ بها القواقع عند الحر بكثرة فيمكن بسهولة جمعها باليد والتخلص منها .
  • عمل المصايد النباتية بزراعة الدواير ببعض النباتات الأكثر تفضيلا لدى الحيوان (مثل الكرنب) فتخفف الإصابة على القمح ثم يتم التخلص منها وما عليها من قواقع.

طرق العلاج

(فى الأماكن المسموح بها)

عند إشتداد الإصابة يمكن

  • عمل الطعم السام التالى وتوزيعه بين النباتات فى الصباح الباكر أو قبيل الرى : (2جزء نوفاكرون : 5جزء عسل أسود : 93 جزء ردة) على أن يخلط العسل بالردة مساء للتخمر ثم يضاف المبيد فى الصباح قبل الإستعمال .
  • يمكن إستخدام اللانت 90% - 300 جم أو النوفاكرون 40% 1لتر /200لتر ماء / ف رشا على النباتات
  • Currently 92/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
32 تصويتات / 1298 مشاهدة
نشرت فى 2 ديسمبر 2004 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

18,380,580

الشعاب المرجانية