بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

تحمل أزهار القشطة مفردة أو في نورات صغيرة على النموات الحديثة في وضع جانبي والزهرة خنثى لا تتفتح بتلاتها طبيعيا كما أنها مبكرة المتاع لذا لا يمكن أن تلقح ذاتيا . وبما أن البتلات لا تتفتح فإن التلقيح الحشري العادي لا يمكن أن يتم ولذلك استخدام التلقيح اليدوي مع القشطة لمدة طويلة وسبق دراسته في العام السابق ويعاب على التلقيح اليدوي صعوبة وارتفاع تكلفته وتعتبر مشاكل التلقيح من الأسباب الرئيسية التي تعوق انتشار زراعة القشطة وقد تمكن الباحثون في بعض دول العالم من تربية حشرات صغيرة ثاقبة وإطلاقها في مزارع القشطة حيث تحققت نتائج إيجابية في التلقيح نتيجة لقيام تلك الحشرات بنقل حبوب اللقاح من الأزهار الكبيرة ثم تنتقل إلى الأزهار الاصغر سنا وتثقب بتلاتها وسبلاتها وتدخل إلى متاعها المستعد للتلقيح حاملة إليه حبوب اللقاح وبذلك تتم عملية التلقيح والإخصاب . ويلجأ بعض المزارعين في الأراضي الجديدة إلى تشجيع نمو النمل لنقل حبوب اللقاح إلى الأزهار المستعدة للتلقيح ولكن هذا الموضوع مازال تحت الدراسة العملية والعلمية في مصر .

  • Currently 47/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
17 تصويتات / 417 مشاهدة
نشرت فى 20 أكتوبر 2004 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

18,040,113

الشعاب المرجانية