بوابة أراضينا للزراعة والإنتاج الحيوانى

شهري يناير، فبراير:

يتم إعداد الأرض للزراعة وذلك بأن تحرث مرتين أو ثلاث مرات وتزحف عقب كل حرثة ويضاف السماد البلدي بمقدار 30م3/ فدان قبل الحرثة الأخيرة ثم تخطط الأرض بمعدل 9 خطوط/ 2 قصبة وتمسح الخطوط على الريشتين ثم تعد الجور في بطن الخط لتوفير الرطوبة للتقاوي والجور تكون بعمق من 10- 15 سم حسب حجم قطعة التقاوي والمسافة بين الجور من 30-50 سم (المسافة بين النباتات).

التقاوي يفضلها بعض الزراع مخزنة في الأرض لمدة شهرين أو أكثر حتى يحين ميعاد الزراعة.

شهري مارس، إبريل:

تتم الزراعة المبكرة خلال شهر فبراير وأنسب ميعاد هو شهر مارس وإبريل.

كمية التقاوي المستخدمة لزراعة فدان 900 كجم فكوك أو كورمات صغيرة بينما 1000 كجم (طن) كورمات مقطعة بحيث تحتوي كل قطعة على برعمين أو أكثر.

عند الزراعة توضع التقاوي بالجور بعمق 10- 15 سم بحيث يكون اتجاه البراعم إلى أعلى وتغطي بالتربة بسمك من 5-10 سم، وبعد الانتهاء من الزراعة يكون هناك رية خفيفة.

شهري مايو، يونيه:

يتم العزيق للتخلص من الحشائش أولاً بأول ويكون الري كل 10 أيام خلال شهر مايو وكل أسبوع مع ارتفاع درجة الحرارة لأنه لابد من الاهتمام بعدم تعرض النباتات للعطش.

يتم خلال شهر مايو إضافة الدفعة الأولى من السماد الكيماوي بمعدل 150 كجم سلفات نشادر/ فدان (220.5% N) + 100 كجم سوبر فوسفات كالسيوم (15% فو 2أ5) + 100 كجم سلفات بوتاسيوم/ فدان (48% بو2 أ) يلاحظ عدم خلط السوبر فوسفات مع نترات الجير إذا استخدم نترات الجير كسماد آزوتي.

شهري يوليو، أغسطس:

تجري خلال شهر يوليو عملية التكتيف وإضافة الدفعة الثانية من السماد الكيماوي بمعدل 100 كجم/ فدان سوبر فوسفات كالسيوم + 150 كجم/ فدان سلفات نشادر + 100 كجم/ فدان سلفات بوتاسيوم بالإضافة إلى 10 م3 من السماد البلدي ويتم تقليع أي نباتات محملة على القلقاس.

لابد من الاهتمام بفترات الري لأن شهري يوليو وأغسطس ترتفع درجة الحرارة وتعرض أوراق القلقاس الكبيرة لكمية نتح عالية فلابد أن يكون الري كل 4-5 أيام على الأقل حسب ارتفاع درجة الحرارة.

شهري سبتمبر، أكتوبر:

خلال شهري سبتمبر وأكتوبر تبدأ درجة الحرارة في الانخفاض فتكون فترات الري على مراحل أطول حسب درجات الحرارة.

ويمنع الري قبل التقليع من 30- 40 يومًا حتى تقل الرطوبة فتكون إزالة التربة من على سطح الكورمة أسهل وبالنسبة للزراعة المبكرة يمكن التقليع في شهر أكتوبر.

شهري نوفمبر، ديسمبر:

يبدأ الحصاد خلال شهر نوفمبر وذلك بإزالة المجموع الخضري (العرش) ويتم تقليع المحصول بواسطة الفأس أو المحراث.

ولابد من ملاحظة تعميق سلاح المحراث عند التقليع حتى لا تحدث خدوش أو جروح بسطح الكورمة مما يسبب تعفنها ثم تعرض الكورمات للتجفيف لإزالة الرطوبة الزائدة ثم يتم تنظيف الكورمات بإزالة بقية العرش والجذور والأتربة العالقة بها.

استمرار الحصاد خلال شهر ديسمبر يكون بالنسبة للزراعات المتأخرة خلال شهر إبريل.
تفرز الكورمات طبقًا لأحجامها وتعبأ في أجولة للتداول والتسويق ولكورمات القلقاس طور سكون طويل مما يساعد على سهولة تخزين تقاوي الموسم القادم للزراعة.

  • Currently 64/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
23 تصويتات / 717 مشاهدة
نشرت فى 24 فبراير 2009 بواسطة aradina

تسجيل الدخول

ابحث

عدد زيارات الموقع

18,238,416

الشعاب المرجانية